استقلال القضاء حق كل المصريين

الست نعامة: صديق الفلاح

الست نعامة تعبر عن ما تتخيله وتعيشه ويحدث لها كل يوم أو كل شهر أو ربما كل عام.

صديق الفلاح

أبو قردان اكتشفت انه رفيع ولكن يتميز بان له "كِرش"، أي دهون متجمعة في منطقة البطن، ويا ترى البطن الزيادة ديه من ايه؟ سؤال طرحته عليه، رَد عليا وقال لي: "من الأكل في وقت متأخر من الليل"،سألته "طب وليه متأخّر؟". ردّ وقال: "خلاص بطّلت العادة الوحشة ديه، بس مش عارف أتخلص ازاي من الكِرش ده؟".



وهنا توقفت عن الكلام، مش عارفة أجاوب أقول ايه، مارس الرياضة، أو توقف عن الأكل، أو تناول طعام صحّي، والسبب ان أنا نفسي باعمل نفس الحاجة!!
 21:10 أرسليها بالبريد  
هسهسات:
يعجبني أبو قردان...
رشيق، أبيض ناصع، طائر (يعني حُرّ) يطير ويحلّق قليلاً لكنّه يعود منساباً إلى الأرض الطيّبة.
أعشق طيرانه وأعشق طريقته الانسيابيّة في الهبوط.
يأتي سريعآً هو وأهله وأصحابه فَوْر ريّ الأرض.
أبو قردان يحبّ الماء لا يعيش بدونه..
يحبّ الأرض.. لا يقرف من الطين وممّا في الطين من ....
أبو قردان-كما علّمونا-ينقّي الأرض من الديدان.
أبو قردان يحبّ الحريّة يعشقها
لا يطيق أن يُربط-كالدجاج-في الحظيرة
لكنّه لا يتعالى على الطيور كالنسر والصقر، بل يعود للأرض
مثله مثل توأم روحه صديقه النورس (أبو قردان شخصيّاً يتحوّل نورساً حين يذهب للبحر ويلبس ملابس الاستحمام)
عيونه على اللا نهاية
قلبه شاب دائماً
يعرف لغة المياه والهواء
"رجليه" في الطين
وكرشه سينزل بعون الله :)

أنا أظنّ الستّ نعامة لا تحبّ أبو قردان لأنّه رشيق فقط، ولا لأنّه طائر زيّها
بل لأنّه لديه ليس قردٌ واحدٌ بل قردان :)
ـ
# هسهسة Blogger R : 14/1/05 00:45  
هاهاها بالفعل أنا باحب أبو قردان، وكمان باحب القرود جداً، أصدقائي القرود كتير ودايماً على بالي :-)
وأتمنى أن يتخلص ابو قردان من كرشه قريباً.
# هسهسة Blogger الست نعامة : 16/1/05 11:02  
على أشكالها تقع
من الذاكرة