استقلال القضاء حق كل المصريين

الست نعامة: تَحَمُس

الست نعامة تعبر عن ما تتخيله وتعيشه ويحدث لها كل يوم أو كل شهر أو ربما كل عام.

تَحَمُس

كان نايمان على نفسه أوي، مع انه كان نشيط وبيحب يتحرك كتير، ولكن ممكن السن أثّر عليه. المفروض يتقابلا، محاولة لاعادة الأيام الجميلة.
رأها، تَحَمس جداً، وبدأ يدب فيه النشاط، ولكن...هى لن تسطيع أن تمضي وقت طويل معه، يجب أن تذهب مبكراً، يعمل ايه، بعد ما دَب فيه النشاط والحيوية رجع تاني للخمول، طيب خلاص مش عارف أعملك ايه.
جلسا في هدوء وسكون، وفجأة تغلغل التَحَمُس بينهما مرة تانية، وكانت هذه من أسعد اللحظات التي قضياها سوياً، حب، اشتياق، لوعة، تبادل نظرات لها معاني مختلفة، تبادل ابتسامات، قبلات وأحضان.
ونرجع تاني للسؤال، هل لو استمرا مع بعض سيظل الحب واللوعة والأشتياق؟! ولاّ عشان فيه فترات بَعد وغياب؟
 15:20 أرسليها بالبريد  
هسهسات:
على أشكالها تقع
من الذاكرة