استقلال القضاء حق كل المصريين

الست نعامة: جهاز المذياع

الست نعامة تعبر عن ما تتخيله وتعيشه ويحدث لها كل يوم أو كل شهر أو ربما كل عام.

جهاز المذياع



كنت مع أصدقائي في جلسة أصحاب أحباب تحت الشجرة الكبيرة في آخر الغابة. اتكلمنا في موضوعات كتير عن الفرق بين زمان ودلوقتي، وكيف أصبحت الحياة مزدحمة بأحداث كتيرة والوقت بيجري واليوم مش بيقضي نعمل كل اللي في نفسنا. وسألتهم حدّ فيكم بيقرأ الجريدة اليومية؟ أغلبيتهم قالوا لأ. ردت الفرسة وقالت: أنا باسمع الراديو.
أنا برضه، اتعودت من زمان أسمع الراديو على طول، الأخبار بتكون مختصرة وبتعطي فكرة عماّ يدور في الدنيا. والمسلسلات الاذاعية، مع انها ممكن تكون هايفة، ولكن بتخللي الواحد يتخيل المشهد حسب ما خياله يكون، واسع أم ضيق. أنا عن نفسي كنت باحب أوي اسمع مسلسل ألف ليلة وليلة في الراديو، كان بيذاع على اذاعة البرنامج العام الساعة 22:15، كنت باتخيل شكل الأشكيف المخيف ممكن يكون ازاي، وكمان شكل شهرزاد وشهريار، وصوت زوزو نبيل :-) والساعة 17:00 هو ده ميعاد اذاعة أم كلثوم، في الصيف كنت باستمع اليها. والبرنامج الثقافي وكمان البرنامج الأوروبي.

استخدام الأذن يطلق العنان للخيال، ويا سلام لماّ الخيال يشتغل، بتبقى حاجة فُل أوي، يعني لو ماكنتش شوفت الأسد شكله ايه، وسمعت بس زئيره كان ممكن اتخيله حاجة تانية خالص.



كان زمان الناس بتتلم حوالين المذياع عشان يسهروا وكمان يسمعوا حفلة الست يوم الخميس، وخُطَب الرؤساء. دلوقتي مش كل الناس بستمع المذياع، منجذبين أكتر للتلفاز، أو كما تطلق عليه أمي المفسديون :-)

ووجدنا ان جيلنا (جيل السبعينات) همّ آخر أجيال المذياع، مع إن فيه اتجاه دلوقتي لأفتتاح اذاعات جديدة، بس بالنسبة لي مزعجة أوي، أفضل القديم عن الجديد.

ومع التقدم الحادث في العالم حولنا، تغير شكل المذياع وتطور جداً، بالنسبة للحجم أصبح هناك احجام صغيرة وممكن نشيلها في جيبنا.



وكمان نعلقها في الأذن (ده مخصوص لأصدقائنا الحمار، الحصان، اللاما، الفيل، القرد، الأرنب...)



ولسه ياما نشوف.

استكمال
اكتشفت إني الأيام ديه أفضل العيش في الماضي، وهذه حالة الهروب من الواقع.
 17:09 أرسليها بالبريد  
هسهسات:
أنتهز الفرصة وألفت النظر لإذاعة Cairo 95.4 على إف إم. موقعهم: www.slangonline.com
# هسهسة Blogger Hamuksha : 25/5/05 19:10  
الست نعامة.. آه جيتى على الجرح..
أنا من مدمنين الراديو و بذات القديم..

و فى تصليح بسيط لحمكشة..
الموقع اللى انت كتبه دا بتاع برنامج أسمه
slang
على البرنامج الأوروبى.. بتقدمه يمنى سماحة كل أحد بليل

أما الموقع الجديد لللبرنامج العام فهو
www.cairoradio.net
# هسهسة Blogger Lasto-adri *Blue* : 25/5/05 19:43  
أنا أسفة بس تصليح بسيط لخطأ وقعت فيه مطبعيا

الموقع هو للبرنامج الأوروبى على
95.4
و ليس للبرنامج العام
# هسهسة Blogger Lasto-adri *Blue* : 25/5/05 20:10  
"ووجدنا ان جيلنا (جيل السبعينات)"

جيل سبعينات؟؟؟
# هسهسة Blogger Lone Wolf : 25/5/05 20:28  
حموكشة: أعتقد ان اذاعة 95.4 معروفة من زمان بالنسبة لي على الأقل.

حسنين خليل حاتم (الذئب المتوحد): قصدي بجيل السبعينات، مواليد السبعينات يعني، هى كانت غامضة للدرجة ديه؟
# هسهسة Blogger الست نعامة : 26/5/05 10:06  
لا سوري سوري-انا فهمت جيل السبعينات يعني الناس الي عاشت شبابها في السبعينات

قلت ياةةةةة دي النعامات معمرة قوي

:(
# هسهسة Blogger Lone Wolf : 27/5/05 17:11  
طب حد بيسمع ملك المهلبية أسامة منير ؟؟

هههههههههههههههه
# هسهسة Anonymous غير معرف : 30/5/05 17:57  
عندك حق يا نعامه مش عارف ليه ألماضي دايما ليه رونقه..من فتره كنت بقلب في ورقي القديم لقيت صوره انا مش فيها ومش فاكر وصلتلي أزاي لكن فرحت بيها قوي لأنها بالأبيض واسود
بمناسبة أسامه منير
أفتكر ان لقب ملك المهلبيه خساره فيه
# هسهسة Blogger أنا : 31/5/05 21:43  
رغم إني مليش علاقة بالسبعينات، أنا مواليد 1982، لكني كماهو واضح، قديم

فعلاً الأغاني القديمة سواء العربي أو الأمريكاني أو الإنجليزي أو حتى الفرنساوي هيه اللي بتنغشش، أما ما يسمى الأف أم مية وستة، فمفيش داعي للبجاحة أنا فعلاً قرفت من أدمان الناس للدوشة ديه، لازم يكافحوه زي التدخين

أكيد يا ست نعامة أنتي بتحسي بكدة فتخيلي لما تكوني قديمة أوي زي حالاتي بتسمعي كلاسيك وبتعتبري عبد الحليم أغاني لذيذة وخفيفة خالص

ليس هروباً من الواقع، الواقع يتجه نحو اللاوجود، والأغاني والموسيفى القديمة تحاول أن توجده ثانية

ودمتم
# هسهسة Blogger Ensan Kadim : 12/6/05 00:57  
اهلا ست نعامة
شكرا لك على موضوع الراديو. انا ايضا من مدمني الاستماع الى الاذاعة وتلك عادة ورثتها عن ابي رحمه الله.
تذكرته عندما رأيت صور الراديو القديم التي وضعتها هنا. كان زمان فعلا
تحياتي
# هسهسة Blogger Prometheus : 19/6/05 20:30  
على أشكالها تقع
من الذاكرة